جاري تحميل ... المصور محمود الصواف

المصور محمود الصواف

مدونة خاصة بالمصور العراقي محمود الصواف مهتمة بعالم التصوير الفوتوغرافي

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

مقالات عامة

المصور العالمي مراد الداغستاني احد عظماء فن التصوير الضوئي.


مراد الداغستاني,الفوتوغراف في العراق,الموصل,مصورين الموصل,مصورين العراق,مصور عالمي,مصورين عالمين,المصورين,مصورين,مصورين عرب,مصورين محترفين,مصورون محترفون,مصورون حول العالم,مصور,صور,مصور فوتوغرافي,تصوير,التصوير,تصوير فوتوغرافي,التصوير الفوتوغرافي<photographers,photographer,photographers on another level,phographers,photograph,photography,photographic,film photography

المصور العالمي مراد الداغستاني احد عظماء فن التصوير الضوئي.


اساس كل فن من الفنون و العلوم على حد سواء هو التاريخ , وما يوجد في طيات سجلاته من العظماء المطورين لهذا الفن , حيث يجذب التاريخ الهواة للاطلاع على الجذور و التطور الحاصل في شتى مجالات الحياة , وفي هذا المقال سنتكلم عن واحد من المصورين العالميين الذين ابدعو في فن التصوير الفوتوغرافي و ضلت صورهم مرجعا هاما لكل محب لهذا الفن العريق.

الا و هو المصور العراقي الموصلي مراد الداغستاني.

ولد عام 1917 في حدباء العراق التي رفدت هذا البلد بالعديد من الشخوص العظيمة التي تركت اثرا طيبا في بلاد مابين النهرين , بدأ رحلته مع فن التصوير الفوتوغرافي في العام 1935 في الثامنة عشرة من عمره حيث كان طالبا في مرحلة الدراسة الاعدادية وقتذاك كان موهوبا وخلاقا اذ كان ميالا لاسلوب السرد الواقعي وفي الوقت ذاته منحازا لبيئته الموصلية التي ولد فيها وفتح عينيه عليه.

قام بتسجيل ادق تفاصيل الحياة في الموصل بعينه الثالثة وضل يقتنص التفاصيل لعقود زمنية شهدت العديد من التغيرات في العراق , اكثر ما كان يجذبه هو نهر دجلة الخالد وحياة الصيادين و الكسبة و العمال و المزارعين , تمكن من الوصول للعالمية في زمن لم تكن فيه وسائل التواصل كما هي اليوم بين شعوب العالم.

تمكن مراد الداغستاني بجهوده الشخصية ان يشارك في اكثر من تسعين معرض للتصوير الفوتوغرافي داخل العراق و خارجه , وطبعت معظم اعماله في الالبومات الخاصة بالتصوير العالمي. 

فاز بعدة ميداليات من دول مختلفة على مستوى العالم بالاضافة على شهادات تفوق من المانيا , فرنسا , الصين , يوغسلافيا و البرازيل و غيرها , و لعل واحد من اهم انجازاته هو الحصول على شهادة الابداع من البرازيل حيث ضمن له مكان في وقته مع ثماني مصورين فوتوغرافيين على مستوى العالم تميزوا بحصولهم على هذه الشهادة أنذاك.


ذلك عن تصويره صور لحالات وحركات الناس التي قد لا تتكرر مرة اخرى ، مثل صورة صياد الاسماك وهو يرمي بشبكته في نهر دجلة العظيم وصورة أرجل الخيول وهي تجر عربة الخيل وصورة احد صيادوا الاسماك وهو يدفع بزورقه عكس اتجاه مجرى النهر وسواها الكثير من الصور الفوتوغرافية التي اثارت دهشة واعجاب المتلقي لها.



وقد ذكر الدكتور نجمان ياسين في كتابه ( مراد الداغستاني جدل الانسان و الطبيعة ) عن الصور الفوتوغرافية التي صورها الفنان :

"ان صور الفنان مراد الداغستاني التي يسجلها بعدسته ذات سمه إبداعية اكثر مما هي تسجيلية ، حيث تقترب من اللوحة بما تضم من هاجس سحري داخلي وتوهج مرهف .. "

شغل مراد الداغستاني منصب رئيس الجمعية العراقية للتصوير فرع نينوى لسنوات عديدة , كان الفنان من المولعين بالتدخين مما ادى الى رقوده في المشفى و استئصال احدى رئتيه عام 1973 خرج من المستشفى بعدها برئة واحد عاش بعدها لمدة عشر سنوات.

توفي في يوم 27 تموز عام 1982 بعد صراع مرير مع المرض تاركا الاف الصور الفوتوغرافية التي اقتنصها واضحت مرجعا لكل هواة التصوير و لكل متذوقين هذا الفن العظيم.

لمشاهدة بعض اعمال الفنان مراد الداغستاني قم ( بالضغط هنا ).

***********************


***********************

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *