جاري تحميل ... المصور محمود الصواف

المصور محمود الصواف

مدونة خاصة بالمصور العراقي محمود الصواف مهتمة بعالم التصوير الفوتوغرافي

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

الأخبار

كاميرات : وداعا أوليمبوس /شركة أوليمبوس Olympus الرائدة في مجال تصنيع الكاميرات خارج المنافسة الى الأبد.


كاميرات : وداعا أوليمبوس /شركة أوليمبوس Olympus الرائدة في مجال تصنيع الكاميرات خارج المنافسة الى الأبد.

كاميرات : وداعا أوليمبوس /شركة أوليمبوس Olympus الرائدة في مجال تصنيع الكاميرات خارج المنافسة الى الأبد.


بعد عام من الشائعات والرفض والتراجع , أصبح الأمر رسميًا أخيرًا شركة أوليمبوس خارج المنافسة في عالم تصنيع الكاميرات بعد 84 عامًا كواحدة من أكثر العلامات التجارية شهرة في العالم في هذا المجال.

في إشعار نُشر على موقعها الإلكتروني يوم ( 24-6-2020 ) , أعلنت أوليمبوس أنها وقعت مذكرة تفاهم لبيع قسم الكاميرات الخاص بها لشركة Japan Industrial Partners (JIP) , وهي نفس الشركة الاستثمارية التي استحوذت على كمبيوتر VAIO من سوني في عام 2014 , حيث تهدف أوليمبوس و JIP إلى توقيع اتفاق ملزم قانونًيا بحلول 30 سبتمبر من هذا العام.

دخلت Olympus لأول مرة في مجال صناعة الكاميرات في عام 1939 من خلال تصنيع و اصدار كاميرا Semi-Olympus التي استخدمت أول عدسة Zuiko.
على مدى العقود التالية استمرت الشركة في إصدار طرازات الكاميرات المختلفة , بما في ذلك Pen في عام 1959 ونظام OM 35mm SLR المنافسة لباقي شركات تصنيع الكاميرات مثل Canon و Nikon.

ولكن في السنوات الأخيرة , كافحت شركات تصنيع الكاميرات مثل أوليمبوس للبقاء في السوق وجني الارباح حيث تسبب صعود كاميرات الهواتف الذكية في انخفاض سوق الكاميرات المستقلة و مع تعثر أعمال الكاميرات , أصبحت شركة Olympus تعتمد بشكل متزايد وتركز على أعمال الأجهزة الطبية في مجال الربح الخاص بها.


ولم تحقق جهود الشركة للبقاء و المنافسة بسوق الكاميرات اي شيء يذكر , ففي عام 2011  كشف الرئيس التنفيذي لشركة أوليمبوس , أن الشركة استخدمت عمليات الاستحواذ لإخفاء عقود من الخسائر , مما أثار فضيحة كبرى للشركات شوهت العلامة التجارية ذات السمعة الطيبة.

تقول أوليمبوس: " نفذت أوليمبوس تدابير شديدة للغاية للتعامل مع سوق الكاميرات الرقمية , من بين أمور أخرى , انكماش السوق السريع الناتج عن تطور الهواتف الذكية ". " لقد قامت شركة Olympus بتحسين هيكل التكلفة من خلال إعادة هيكلة قواعد التصنيع والتركيز على العدسات القابلة للتبديل ذات القيمة المضافة العالية , بهدف تصحيح هيكل الكسب و توليد الأرباح حتى مع تضاؤل المبيعات".

في النهاية ، فشلت جهودها لجذب المزيد من المصورين لأستخدام كاميرات و عدسات أوليمبوس  في جلب الأرباح للشركة.

وتقول الشركة: "على الرغم من كل هذه الجهود , سجلت أعمال التصوير في Olympus خسائر تشغيلية لمدة 3 سنوات مالية متتالية حتى الفترة المنتهية في مارس 2020".

تقول أوليمبوس أن JIP قد تكون قادرة على جعل أعمال كاميرات أوليمبوس أكثر " فعالية ومرونة " لتحقيق " نمو مستدام ذاتي ومستمر ".

من المقرر أن تستمر عملية تصنيع كاميرات OM-D و عدسات ZUIKO خلال عملية البيع هذه , وستكون الشركة الجديدة التي تملكها وتشغلها JIP مسؤولة عن جميع عمليات البحث والتطوير وتصنيع الكاميرات والعدسات.

لم يتم الإعلان عن الشروط المالية لهذه الصفقة. تقول أوليمبوس إنها ستستمر في العمل كالمعتاد حتى نهاية الصفقة , وأن المنتجات الجديدة المخطط لها لعام 2020 ستستمر في العمل وفقًا للجدول الزمني.


***********************


***********************

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *